الاكثر قراءة

كمال فغالي: هكذا تتوزع أحجام القوى في عكار اليوم

www.elections18.com

الاستطلاع الذي أنهاه الباحث كمال فغالي في دائرة عكار أمس يكاد يكون الأغنى بالمعلومات والأهم حتى الآن، فهو انطلق من عينة كبيرة جداً وعابرة للطوائف تتألف من:
2514 مستطلع سني.
468 مستطلع أرثوذكسي.
401 مستطلع ماروني.
123 مستطلع علوي.
53 مستطلع مسيحي من المذاهب الأخرى.
21 مستطلع شيعي.


لدى التدقيق بالتصويت وفق المذاهب، تبين التالي:
لدى السنّة (تصويت السنّة للسنّة)،
حل وجيه البعريني أولاً، خالد ضاهر ثانياً، طلال المرعبي ثالثاً، خالد زهرمان رابعاً (...) وهو ما يعكس الأزمة المستقبلية المتمثلة بعدم وجود مرشح مستقبلي سني قوي.
التفضيل للمرشح %
وجيه أو وليد البعريني 30,1
خالد ضاهر (النائب) 22,2
طلال المرعبي 9,9
خالد زهرمان 6,9
معين المرعبي 6,2
جمال اسماعيل 5,1
محمد يحيى 4,2
عدنان مرعب (اللواء) 2,5
حسن سحمراني 2,1
سميح عبد الحي 2,1
سنّة، اجمالي 100,0

لدى الموارنة (تصويت الموارنة للموارنة)
جيمي جبور 48,6
هادي حبيش 32,6
جورج نادر 7,6
زياد بيطار 7,3
جوزيف مخايل 3,1
موارنة، اجمالي 100,0

لدى العلويين (تصويت العلويين للعلويين)
التفضيل للمرشح %
حسن سلوم 37,8
مصطفى حسين 25,6
محمد تامر 24,4
خضر حبيب 11,0
علويون، اجمالي 100,0

بينت الدراسة أن 41.4 بالمئة من المستطلعين يؤيدون لائحة تيار المستقبل، لكن مشكلة هؤلاء تكمن في عدم وجود مرشحين للمستقبل حيث يسمون النائب السابق وجيه البعريني أو ابنه وليد أو النائب السابق طلال المرعبي حين يطلب منهم "تفضيل" مرشح لكن الأمور لن تكون هكذا حين سيعلن المستقبل لائحته.
أما القوة الثانية بعد المستقبل فهي التيار الوطني الحر الذي حظي بتأييد 13.1 بالمئة من المستطلعين.
يليه البعريني بـ 7.5 بالمئة، ثم تحالف القومي والبعث وحزب الله وأمل بـ 4.8 بالمئة، يليه أشرف ريفي بـ 3.7 بالمئة، ثم القوات 2.9 بالمئة، فالنائب خالد ضاهر 2.4 بالمئة، ثم نائب رئيس الحكومة السابق عصام فارس بـ 2.3 بالمئة، يليه المردة بـ 1.9 بالمئة، ثم النائب السابق عبدالله حنا بـ 1.5 بالمئة، والحزب الشيوعي 1.3 بالمئة، جورج نادر 1 بالمئة، الكتائب 0.3 بالمئة، وهناك 8.1 بالمئة ما زالوا يقولون لا أحد.

أرقام فغالي تعني أن الحاصل الانتخابي للفوز بمقعد نيابي واحد لن يقل في عكار عن 24000 صوت.
وفي تقديره فإن الحد الأقصى الذي يمكن تيار المستقبل أن يؤمنه دون حلفاء هو نحو 74000 صوت أي أنه يضمن لوحده ثلاثة مقاعد نيابية.
أما التيار الوطني الحر فحده الأقصى الأقصى 23646 صوت.
وجيه البعريني 13 ألف صوت.
القومي وحزب الله والبعث 8000 صوت، المردة 3500 صوت؛ أي أن البعريني والصوتين الشيعي والعلوي والقوميين قادرين مجتمعين على تأمين حاصل واحد في وقت يعتقد كل من هؤلاء أنه قادر على تأمين الحاصل لوحده.
أما الحزب الشيوعي (2400 صوت كحد أقسى) وجورج نادر (1800 صوت) والمجتمع المدني (500 صوت) والكتائب (550) فلا يمكنهم تأمين ثلث الحاصل.

هذا في ما يخص القوى السياسية (الأحزاب) لكن اليوم قبل خمسة أشهر من الانتخابات وقبل أن يعلن كل من تيار المستقبل والتيار الوطني الحر عن مرشحيهم وتبدأ مركزياً المعركة وشد العصب تبدو الأمور مختلفة فيحل النائب السابق وجيه البعريني أولاً حين يسأل المستطلعون لمن سيذهب صوتهم التفضيلي وينال 489 صوتاً. لكن التدقيق في استمارات هؤلاء يبين أن 203 منهم قالوا في بداية الاستمارة أنهم مع تيار المستقبل، وبالتالي فإن عدم ضم البعريني إلى لائحة المستقبل سيضع هؤلاء أمام مفترق طرق ويلزمهم بالاختيار بين المستقبل والبعريني حيث ثبت في الاستحقاقات السابقة أنهم يختارون المستقبل.
وما ينطبق على البعريني ينطبق على النائب خالد ضاهر الذي حل ثانياً في توزيع الصوت التفضيلي ونال 355 صوتاً، 245 منهم قالوا في بداية الاستمارة أنهم تيار مستقبل. وبالتالي في حال تكريس الطلاق بين المستقبل وضاهر سيكون لهؤلاء كلام آخر. كما حل ثالثاً في سؤال الاسم التفضيلي النائب هادي حبيش بـ313 صوت 250 منهم تيار مستقبل، يليه جيمي جبور بـ198 صوت. ويقول الباحث كمال فغالي في تحليله للأرقام أن النائب هادي حبيش حل أولاً عند جمهور المستقبل، يليه خالد ضاهر، ثم وجيه أو وليد البعريني، وهذا يؤكد أن تيار المستقبل سيكون مضطراً إلى الإعلان عن مرشحيه في عكار بأسرع وقت لإيقاف التسرب الهائل من جمهوره باتجاه ضاهر والبعريني.

أخيراً يحضر في الاستطلاع جدول مقارنة التصويت التفضيلي للمرشحين وطائفة المستفتين حيث يحل عضو المكتب السياسي في التيار الوطني الحر المرشح عن المقعد الماروني جيمي جبور أولاً عند المسيحيين بمجموع 172 صوت، موزعين 32 صوتاً تفضيلياً عند الأرثوذكس و140 موارنة.
يليه بفارق كبير النائب هادي حبيش بـ 109 أصوات، موزعين 15 أرثوذكس و94 موارنة.
وخلفهم كل من عبدالله حنا ويعقوب الصراف وأسعد درغام ووهبة قاطيشيا ولكل منهم 59 صوتاً، فيما لا ينال النائبين الحاليين نضال طعمة ورياض رحال على التوالي أكثر من 17 صوت و7 أصوات.

2017 - كانون الأول - 19

اخترنا لكم
كمال فغالي: هكذا تتوزع أحجام القوى في عكار اليوم

المستقبل يخسر 13 مقعد نيابي

إستطلاع زحلة: القوات وفتوش مأزومين، التيار وسكاف مرتاحين، ضاهر نائب، وتنافس أرثوذكسي بين معلوف ونكد